اليوم الوطني الإماراتي

في قلب دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تلتقي الرمال الذهبية بالأبراج المبهرة، تنكشف حكاية وحدة وكرم ورؤية مستدامة.

نحن نتصوّر احتفالية تحتضن ليس فقط ألوان علم الإمارات العربية المتحدة الزاهية ولكنها تعكس أيضًا التزامًا بالحفاظ على البيئة. يعتبر إصدار محدود لليوم الوطني الإماراتي خيطًا يربط القلوب، ينسج قصة فخر التراث والتقدم والوعي البيئي يتجاوز الاحتفالات، ملهمًا مجتمعًا مكرسًا لإعطاء العالم بالمثل.

هودي بإصدار محدود، مزين بألوان العلم، يعكس روح اليوم الوطني الإماراتي. التصميم الذي يمزج بشكل معقد بين النماذج الشرقية التقليدية والجماليات الحديثة، يحكي قصة أمة تقدر تراثها مع اعتناقها لمستقبل مستدام. تم نسج كل غرزة بنية واضحة، ترددًا لروح العطاء التي تكمن في جوهر ذا جيفنيج موفمينت.

تتوسع القصة لتشمل تجسيدًا لثلاثة مواهب إماراتية: آمنة القبيسي، ميثاء الهاجري وسالم الهولي. يضيف هؤلاء الأبطال المميزون طبقة إضافية من الإلهام للقصة، حيث يجسدون روح الوحدة والتميز والشغف في مجالاتهم المختلفة. روح سباق آمنة، أناقة ركوب الخيل لميثاء، ومهارة سالم في لعبة البادل تجسّد الرؤية، مواهب متنوعة تجعل الإمارات تتألق.